زيارة الرئيس بخاري ولاية برنو لتقييم التحديات الأمنية في شمال الشرق

11

وصل الرئيس محمد بخاري إلى مايدوغوري، عاصمة ولاية برنو، في زيارة رسمية تستغرق يومًا واحدًا.

هذه هي الزيارة الأولى التي يقوم بها الرئيس إلى ولاية برنو في عام 2021 منذ فبراير العام الماضي.

تهدف زيارة الرئيس تقييم الوضع الأمني ​​في الشمال الشرقي من البلاد.

ألقى بخاري كلمة تشجيعية أمام القوات في معسكر مايمالاري، كما قام بتدشين بعض المشاريع الحكومية الفيدرالية وحكومات الولايات المكتملة.

تشمل هذه المشاريع التي تم تدشينها 4000 وحدة سكنية للنازحين من أصل 10000 وحدة يتم بناؤها من قبل الحكومة الفيدرالية في ولاية برنو ومبنى مجلس الشيوخ بجامعة برنو الحكومية، مايدوغوري.

كان الحاكم باباغانا زولوم قد طلب قبل الزيارة من السكان الترحيب بخاري ترحيباً حاراً.

Leave A Reply

Your email address will not be published.