أستراليا تدافع عن دورها في ميثاق الأمن وسط مخاوف فرنسية

44

عبدالرحمن أبولوري أبوبكر

دافعت أستراليا عن قرارها بإلغاء صفقة شراء غواصة بمليارات الدولارات من فرنسا لصالح اتفاقية أمنية جديدة مع الولايات المتحدة والمملكة المتحدة.

رفض رئيس الوزراء الأسترالي سكوت موريسون الاتهامات بأن أستراليا لم تكن صادقة مع الصفقة، قائلا “إن فرنسا كان ينبغي أن تكون على علم بأنها مستعدة لكسر الاتفاق”.

وتقول فرنسا إن اتفاقية أووكوس أدت إلى أزمة خطيرة بين الحلفاء واستدعت سفيرَيها من الولايات المتحدة وأستراليا كعلامة على الاحتجاج.

وبموجب اتفاقية أووكوس، ستُمنح أستراليا التكنولوجيا اللازمة لبناء غواصات تعمل بالطاقة النووية كوسيلة لمواجهة نفوذ الصين في بحر الصين الجنوبي المتنازع عليه.

أنهت هذه الشراكة صفقة بقيمة 37 مليار دولار وقعتها أستراليا في عام 2016م مع فرنسا لبناء 12 غواصة تقليدية حيث تقول فرنسا إنها أبلغت بالاتفاق قبل ساعات فقط من الإعلان العام في وقت سابق من هذا الأسبوع.

Leave A Reply

Your email address will not be published.